العودة   الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي .. نحو طرح أصيل .. لتميز دائـــم > منتدى الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي > قسم ( استراحة المنتدى ... بعيداً عن الاقتصاد )

نسيت كلمة السر
 

قسم ( استراحة المنتدى ... بعيداً عن الاقتصاد ) يتم هنا وضع خدمات ورسائل مفيدة للأعضاء والزوار لا تتعلق بمواضيع الموقع وأقسامه .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-09-2015, 11:58 PM
الصورة الرمزية محمدالحسيني
محمدالحسيني محمدالحسيني غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 578
Thumbs up حقيقة موضوع منقول عجبني والخاص بصنع الله


مع أنها صفة من صفات الخالق سبحانه
صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ ﴿٨٨ النمل﴾

خلق الزرافة
قال الله تعالى: ﴿صُنْعَ اللهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ﴾ [النمل:88]، وقال سبحانه: ﴿مَّا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِن تَفَاوُتٍ﴾ [الملك:3].
إنّ الزرافةَ هي ذلك الحيوانُ الذي يُعَدُّ من أطولِ الحيوانات قامةً، طولُها يزيدُ على ستة أمتار، هذا الحيوان من أشدِّ المخلوقاتِ تيقظاً وخفةً، زوَّدَها اللهُ بعينين جاحظتين، تستطيعانِ أنْ تَرَيَا ثلاثمئة وستين درجةً، وهي واقفةٌ رأسُها كالبرج، وعيناها تجوسانِِ الأفقَ كلَّه من كلِّ الزوايا، وتزنُ طناً واحداً، وإذا عَدَتْ تجازوتْ سرعتُها الستينَ كيلومتراً في الساعة.
لها رغامى تُعَدُّ أطولَ رغامى في الكائنات التي خلقها الله سبحانه وتعالى، رغامتها تزيدُ على مترٍ ونصفٍ، رأسُها ضخمٌ. أريدُ من هذا الموضوع شيئاً واحداً، أنّ هذا الرأسَ الضخمَ، وهذه الرقبة الطويلةَ التي تزيدُ على مترين إذا أرادتْ أنْ تضعَ رأسها في الأرض لتأكل ممّا عليها ينهمرُ الدمُ كلُّه إلى رأسها، فإذا تدفّق الدمُ إلى رأسها احتقنتْ شرايينُ الدماغ، فإذا رأسها فجأةً فلا بد أنْ تصابَ بالدُّوَارِ، والإغماءِ قطعاً، لذلك جهَّزَها اللهُ بآليةٍ عجيبةٍ حَيَّرتِ العلماءَ، شرايينُ رأسِ هذه الزرافةِ من طبيعةٍ خاصّةٍ، لهذه الشرايينِ عضلاتٌ إذا جاءها الدمُ تتّسع بفعلِ انبساطها حتى تستوعبَ جميع الدم الذي جاء إلى الرأس بفعل الجاذبية.
ولكلِّ هذه الشرايين صمّامَاتٌ، حينما ترفعُ رأسها فجأةً تُغْلَقَ الصماماتُ كلُّها، فتبقى هذه الكمية من الدم في رأسها، ثم تفتحُ شيئاً فشيئاً، عندها يعودُ الدمُ تدريجيّاً إلى بقية شرايين الجسم، وآليةُ هذه الشرايين تلفتُ النظرَ، إذا جاءَها الدمُ كثيفاً توسَّعتْ، واستوعبتْ، فإذا رفعتِ الزرافة رأسها فجأةً أغلقتِ الشرايينُ صمّاماتِها محتبسةً الدمَ فيها، كي لا تصابَ بالدُّوار والإغماءِ، من جَهَّزَها بهذا الجهازِ؟ من جعل لهذه الشرايين هذه العضلات؟
مَن زَوَّدَ هذه الشرايينَ بهذه الصمامات؟ أليس هو العليمُ الحكيم؟ أليس هو العليم الخبير؟ أليس هو الخالقُ القادرُ؟ أليس هو الغنيُّ الحميد؟
ما مِن مخلوقٍ على وجه الأرض، وتحتَ الأرض، وفوق الأرض إلا وخَلَقَه اللهُ أبدع خَلْقٍ، وصَنَعَهُ أتقنَ صنعهُ أتقن صنعةٍ، ﴿مَّا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِن تَفَاوُتٍ﴾ [الملك:3].
إنّ قَلْبَ الزرافةِ يدفعُ في الدقيقة الواحدةِ الواحدة خمسةً وخمسين لتراً من الدم.
قال الله تعالى: ﴿قُلِ انظُرُواْ مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا تُغْنِي الآيَاتُ وَالنُّذُرُ عَن قَوْمٍ لَّا يُؤْمِنُونَ﴾ [يونس:101].
فأيُّ شيءٍ وقعتْ عينُك عليه هو آيةٌ دالةٌ على عظمته، أيُّ شيءٍ تفحَّصْتَه، أيُّ شيءٍ درسته، أيُّ شيءٍ دقَّقْتَ فيه، إنما هو آيةٌ تدلُّ على أن الله هو الواحدُ الدَّيَّانُ، الواحدُ الأحدُ، الفردُ الصَّمَدُ.

* * *

* المصدر: كتاب آيات الله في الآفاق: د. محمد راتب النابلسي.
__________________


http://saudiup.com/u/681448494719882.jpg

أشعل شمعة علمية أفضل من الجلوس بالظلام
إن الإقتصاد الإسلامي يعتبر طريق النجاة المالي
أرجو من كل من يستفيد حيال مواضيعي بأن يدعو لنا بالتوفيق بالدنيا والأخرة
للتواصل العلمي فقط
ah.zakii@hotmail.com
0096550822899
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 10:24 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع الآراء المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي أصحاب ومالكي الموقع