العودة   الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي .. نحو طرح أصيل .. لتميز دائـــم > منتدى الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي > قسم ( الأخبار اليومية للمؤسسات المالية الإسلامية في العالم )

نسيت كلمة السر
 

قسم ( الأخبار اليومية للمؤسسات المالية الإسلامية في العالم ) ذكر جميع أحداث البنوك والشركات والدول الإسلامية الجديدة في شتى بقاع العالم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-26-2012, 02:04 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متصل
مدير المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 2,695
Thumbs up فوز مرسي يعزز فرص نمو الصيرفة الإسلامية في مصر

مصرف الراجحي يعتزم الاستحواذ على بنك إسلامي في الكويت
أرقام - 26/03/2012

قالت مصادر لـ"صحيفة السياسة" إن مصرف الراجحي السعودي يعتزم الاستحواذ على حصة الحكومة في أحد البنوك الإسلامية العاملة في دولة الكويت.

وأوضحت المصادر أن استراتيجية "مصرف الراجحي" تهدف إلى الاستحواذ على حصة كبيرة من التعاملات المصرفية الإسلامية.

وأشارت المصادر إلى أن مصرف الراجحي تقدم بطلب في وقت سابق إلى البنك المركزي الكويتي للسماح للمصرف بافتتاح أكثر من فرع، كاسرا بذلك قاعدة أنه لا يحق لأي مصرف أجنبي افتتاح أكثر من فرع واحد في السوق.

يشار إلى أن في نهاية العام الماضي ذكرت تقارير صحفية أن مصرف الراجحي يرغب في الاستحواذ على حصة مؤثرة في بيت التمويل الكويتي "بيتك"، ونفى بيت التمويل الكويتي ذلك.


نقلا عن صحيفة أرقام الإلكترونية - 26 / 3 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-31-2012, 01:54 AM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Lightbulb إطلاق عقد معياري لمبادلة معدل الربح في التمويل الإسلامي

إطلاق عقد معياري لمبادلة معدل الربح في التمويل الإسلامي
المصدر: (رويترز)
التاريخ: 30 مارس 2012
أطلقت هيئتان عالميتان لتحديد معايير الصناعة عقدا معياريا لمبادلة معدل الربح وذلك في محاولة لمساعدة المؤسسات المالية الإسلامية على التحوط من المخاطرة. وتعادل عقود مبادلة معدل الأرباح في المؤسسات الإسلامية اتفاقات مقايضة الفائدة المستخدمة على نطاق واسع في الأسواق المالية التقليدية حيث يتم تبادل تدفق نقدي بآخر.

وصاغت العقد المعياري السوق المالية الاسلامية الدولية والاتحاد الدولي للمقايضات والمشتقات. وقال خالد حمد رئيس مجلس ادارة السوق المالية الاسلامية الدولية في بيان إنه نتيجة تداخل الروابط مع النظام المالي العالمي تتأثر الميزانية العمومية للمؤسسات المالية الإسلامية بتقلبات أسعار الصرف.

كما أن التدفقات النقدية تتفاوت نتيجة الأسعار القياسية الثابتة والمتغيرة. وتستند عقود مبادلة معدل الربح إلى هيكل المرابحة حيث يتم ربط عقد طويل الأجل بعدة صفقات مرابحة قصيرة الأجل يربطها وعد باستكمال سلسلة الصفقات.

وعقد المرابحة هو اتفاق بيع بالتكلفة زائد ربح معلوم. ويقول مصرفيون إنه يجري تداول عقود مبادلة الربح في السوق الثانوية لكن التوسع في استخدامها بطئ لعدم وجود هيكل معياري. وطور بنك سي.آي.ام.بي الماليزي أول عقد مبادلة لمعدل الربح في 2007. وأبلغ اجلال أحمد الفي الرئيس التنفيذي للسوق المالية الاسلامية الدولية رويترز أول أمس أن احد التحديات التي واجهتها صياغة العقد كان تحديد آلية لتسوية الصفقات في حالة انهائها قبل أجلها.

وتوقع أن يستغرق تفعيل سوق مبادلة معدلات الربح عاما أو اثنين. وأضاف أن المؤسسة تعمل على وضع عدد من العقود المعيارية الاخرى من بينها واحد لمبادلة العملات واخر لاتفاقات الوكالة بين البنوك. وقال سايمون ايدل رئيس المعاملات الإسلامية في كريدي اجريكول إن القطاع قد يتبنى قالب عقد مبادلة معدل الربح أسرع من تبنيها العقود السابقة للسوق المالية الإسلامية الدولية. وعزا ذلك إلى الخبرة التي اكتسبتها البنوك والمحامون والمستشارون الشرعيون في التعامل مع القوالب السابقة.


نقلا عن جريدة البيان الإماراتية - تاريخ النشر : 30 / 3 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-04-2012, 06:07 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Lightbulb البشير يدعو لتأسيس قوة اقتصادية إسلامية

البشير يدعو لتأسيس قوة اقتصادية إسلامية
وكالة الأنباء القطرية
gmt 16:57:00 2012 الثلائاء 3 أبريل


الخرطوم: دعا الرئيس السوداني عمر البشير لوحدة الصف الإسلامي، من أجل تقديم قوة اقتصادية إسلامية ناجحة، من خلال الثروات والفاعلية التي تؤهل للنهوض والصدارة المعتمدة على المبادئ الإسلامية.

وشدد البشير لدى افتتاحه اليوم أعمال الاجتماع السنوي 37 للبنك الاسلامي للتنمية على أهمية تنمية الموارد البشرية، ومواجهة المعضلات الاقتصادية من خلال اتجاهات جديدة تسهم في الأهداف العامة للتنمية وفق الرؤية الإسلامية.

وطالب بإعطاء مسألة الأمن الغذائي الأولية، متعهداً بأن تقدم بلاده كل مالديها من إمكانات لدعم ذلك.

كما أقر بحاجة السودان للدعم الإسلامي لمواجهة التحديات والمخاطر المحدقة به، وأشار في هذا الصدد إلى الهجوم الذي استهدف حقوله النفطية مؤخراً من قبل قوات دولة جنوب السودان والمتمردين ،وقال انه يأتي في إطار المخططات الرامية لضرب الاقتصاد السوداني وانهياره.

وتناولت كلمات المتحدثين فى الجلسة الاقتتاحية لأعمال الإجتماع السنوي للبنك الاسلامي للتنمية التشديد على أهمية التعاون بين الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الاسلامي لتحقيق النمو الاقتصادي، من خلال تعزيز التجارة البينية والشراكة الاقتصادية.

كما طالبت بإعطاء الاولوية القصوى للامن الغذائى لتحقيق التوازنات المطلوبة، لسد النقص في الغذاء، وإستصلاح الاراضي الصحراوية والاستفادة من كل ايجابياتها، إلى جانب تحقيق الربط البري عبر السكك الحديدية بين الدول الاسلامية لتحقيق منظومة اقتصادية قوية، ومتماسكة تحقق النمو والازدهار المطلوب في ظل الازمة الاقتصادية الراهنة.

يشار إلى أن المناقشات خلال اجتماعات البنك الاسلامي للتنمية ستتركز حول وضع الخطط المستقبلية لمسيرة البنك، ومواجهة التحديات المتوقعة، وبمشاركة وزراء المالية ومحافظى البنوك المركزية للدول الاعضاء.


نقلا عن صحيفة ايلاف - تاريخ النشر : 4 / 4 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-07-2012, 01:41 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متصل
مدير المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 2,695
Lightbulb النهرين.. أول مصرف إسلامي بالعراق

النهرين.. أول مصرف إسلامي بالعراق

النهرين.. أول مصرف إسلامي بالعراق

بغداد, العراق, - يو بي أي:
الخميس , 05 أبريل 2012 15:14

وافق مجلس الوزراء العراقي على مشروع قانون يتم بموجبه إنشاء مصرف إسلامي أطلق عليه اسم مصرف النهرين لجذب المستثمرين الذين يخشون التعامل مع بقية المصارف بسبب نظام الفوائد الذي تعتمده والتي يعتبرونها فوائد ربوية.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ في بيان اليوم الخميس: إن الموافقة على مشروع قانون مصرف النهرين الإسلامي تأتي حرصاً من الحكومة على التوسع في النشاط الاقتصادي، والعمل على زيادة حجم المعاملات المصرفية الإسلامية لرغبة شريحة واسعة من المواطنين في الحصول على الخدمات المصرفية الموافقة للشريعة الإسلامية.

وتوقّع الدباغ أن يكون هذا المصرف مصدر جذب للمستثمرين الإسلاميين الذين يخشون التعامل مع بقية المصارف بسبب الفوائد وبعض المعاملات المصرفية.

وكانت وزارة المالية العراقية طلبت في 12 فبراير الماضي عرض موضوع مشروع قانون مصرف النهرين الإسلامي على مجلس الوزراء لغرض الموافقة عليه وإحالته الى مجلس النواب لإقراره.
وكان قانون الموازنة لعام 2011 نص على تأسيس مصرف إسلامي من قبل وزارة المالية الاتحادية برأسمال قدره 25 مليار دينار عراقي على أن تكون للمصرف هيئة للرقابة الشرعية تتألف من 4 أعضاء من ذوي الخبرة والاختصاص في الفقه الإسلامي وأصوله.


اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - النهرين.. أول مصرف إسلامي بالعراق .

نقلا عن جريدة الوفد المصرية - تاريخ النشر : 7 / 4 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-15-2012, 04:37 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Lightbulb خادم الحرمين يوافق على قرارات مجلس التعليم العالي

أبرزها معاملة أبناء السعوديين المقيمين في الكويت معاملة نظرائهم في الدول العربية

خادم الحرمين يوافق على قرارات مجلس التعليم العالي


الرياض - واس:
وافق خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس التعليم العالي على عدد من القرارات التي اتخذها مجلس التعليم العالي في جلسته الـ 69.

وأوضح وزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري أن المجلس وافق على عدد من القرارات في جلسته الـ 69 من أهمها معاملة أبناء السعوديين المقيمين إقامة دائمة بدولة الكويت معاملة نظرائهم المقيمين في الدول العربية الأخرى ، وذلك بإلحاقهم بعضوية البعثة متى ما توافرت فيهم شروط الإلحاق بالبعثة وفقاً للأمر السامي رقم 5601 وتاريخ 22/4/1418هـ.وأضاف أن المجلس وافق كذلك على إنشاء أربع كليات جديدة في بعض الجامعات وفق ما يلي:

1) كلية العلوم الاقتصادية والمالية الإسلامية بجامعة أم القرى, وتضم أربعة أقسام هي الاقتصاد, والتمويل, والمصارف والأسواق المالية, والتأمين.

2) كلية العلوم والآداب بمحافظة قلوة تابعة لجامعة الباحة, وتضم ستة أقسام هي الكيمياء, والفيزياء, والرياضيات, والحاسب الآلي, والأحياء, واللغة الإنجليزية.

3) كلية الطب البشري بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن, وتضم قسم العلوم الأساسية، وقسم العلوم الإكلينيكية, وقسم المهارات الأساسية والتدريب.

4) كلية العلوم والآداب بمحافظة قرية العليا تابعة لجامعة الدمام, وتضم قسم الدراسات الإسلامية (لا يمنح درجة), وقسم اللغة الإنجليزية, وقسم الرياضيات, وقسم الحاسب الآلي, وقسم الأحياء.

وبين وزير التعليم العالي أن قرارات المجلس شملت إنشاء قسم الإدارة الصحية للدراسات العليا بكلية إدارة الأعمال بجامعة الملك سعود, وتحويل (الندوة العالمية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية) التابعة لقسم التاريخ بجامعة الملك سعود إلى مركز متخصص بتاريخ الجزيرة العربية وحضارتها يسمى (مركز دراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها), كما وافق على إنشاء عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة بجامعة الدمام، وعلى إعادة هيكلة كليات المعلمين وكليات البنات التابعة لجامعة أم القرى, وإعادة هيكلة كل من كلية العلوم والآداب, وكلية العلوم التطبيقية بمحافظة ينبع التابعتين لجامعة طيبة.

كما وافق مجلس التعليم العالي على تغيير أسماء عدد من الكليات والأقسام في بعض الجامعات وذلك وفق ما يلي :

1) تغيير اسم (كلية الطب والعلوم الطبية) بجامعة الطائف إلى (كلية الطب).

2) تغيير اسم (كلية العلوم الإدارية والإنسانية) بجامعة المجمعة إلى (كلية إدارة الأعمال)، ونقل قسمي (اللغة الإنجليزية) و(التربية الخاصة) من كلية العلوم الإدارية والإنسانية إلى كلية التربية بالجامعة.

3) تغيير اسم (قسم الهندسة المدنية) بكلية العلوم الهندسية بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن إلى (قسم الهندسة المدنية والبيئية).

وقال الدكتور العنقري: وافق مجلس التعليم العالي في جلسته الـ 69 على إجازة مذكرات التعاون بين جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية, وجامعة لاهور الإسلامية في باكستان، وكذلك على مشروع مذكرة التفاهم بين جامعة جازان وجامعة كانازاوا باليابان، وعلى مشروع مذكرة التفاهم بين جامعة جازان وجامعة ماسترخت بهولندا، وعلى مشروع مذكرة التفاهم بين مركز الأبحاث الطبية بجامعة جازان، ومعهد كورلونيسكا بالسويد ". وبين أن خادم الحرمين الشريفين قد وافق كذلك على قرار المجلس الخاص بتكليف عدد من أعضاء هيئة التدريس وكلاء لبعض الجامعات، أو التجديد لبعض المكلفين حاليا، وذلك وفق ما يلي:

1) تجديد تكليف الدكتور/ فريد بن هاشم فلمبان، وكيلاً لجامعة الطائف للدراسات العليا والبحث العلمي.

2) تجديد تكليف الدكتور/ محمد بن عبدالعزيز النافع، وكيلاً لجامعة حائل للشؤون الأكاديمية.

3) تجديد تكليف الدكتور/ سعيد بن علي أبو عشي المالكي، وكيلاً لجامعة نجران للتطوير والجودة.

4) تكليف الدكتور / عبدالرحمن بن محمد المعمر، وكيلاً لجامعة الملك سعود للتخصصات الصحية.

5) نقل تكليف الدكتور/ عثمان بن صالح العامر، من وكالة جامعة حائل للتطوير الأكاديمي وخدمة المجتمع إلى وكالة جامعة حائل للدراسات العليا والبحث العلمي, وتكليف الدكتور/ راشد بن محمد الحمالي القحطاني، وكيلاً لجامعة حائل للتطوير الأكاديمي وخدمة المجتمع.

وأشار وزير التعليم العالي الى أن مجلس التعليم العالي ناقش أيضاً التقرير السنوي لجامعة الطائف للعام الدراسي 1431/1432هـ, والتقرير السنوي لجامعة جازان للعام الدراسي 1431/1432هـ، ووافق على رفعهما إلى رئيس مجلس الوزراء ، بالإضافة إلى موافقة المجلس على تمديد خدمة (59) عضواً من أعضاء هيئة التدريس في بعض الجامعات.

نقلا عن جريدة الرياض السعودية - تاريخ النشر : 15 / 4 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-16-2012, 01:45 AM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متصل
مدير المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 2,695
Thumbs up «بيتك للأبحاث» 80 جامعة عالمية كبرى تدرّس الصيرفة الإسلامية

تقرير «بيتك للأبحاث» / 80 جامعة عالمية كبرى تدرّس الصيرفة الإسلامية


أظهر تقرير أعدته شركة بيتك للأبحاث المحدودة، التابعة لمجموعة بيت التمويل الكويتي (بيتك)، أن هناك اتجاها عالميا متناميا بالبرامج التعليمية والتدريبية المتخصصة في صناعة التمويل الإسلامي من خلال تصميم برامج تعليمية رسمية متخصصة وتدريسها في المؤسسات التعليمية، من أجل تطوير الخبرات والكوادر المطلوبة لهذه الصناعة والارتقاء بها إلى آفاق أوسع، مشيرا في هذا الصدد إلى أن هذا التوجه العالمي، الذي يشمل الدول الإسلامية وغيرها، يأتي رغبة في مسايرة الطلب المتزايد على التمويل الإسلامي.

وشدد التقرير على أهمية زيادة التوعية والتعليم بشكل أكثر كثافة على المنتجات والخدمات الإسلامية من قبل المنظمين واللاعبين في السوق على حد سواء، من أجل بناء فهم أفضل لصناعة التمويل الإسلامي.

وذكر التقرير ان التمويل الإسلامي شهد نمواً قوياً على مدار العقد الماضي مدعوماً بالبنية الأساسية والمؤسسات القوية والإطار الرقابي الفعال لهذه الصناعة. وكذلك يعمل الاهتمام الواسع بالتمويل الإسلامي من مختلف أنحاء العالم على دفع البعد الدولي للتمويل الإسلامي. لا تقتصر صناعة التمويل الإسلامي على البلدان ذات الأغلبية المسلمة فحسب مثل منطقة مجلس التعاون لدول الخليج العربية وماليزيا، بل إنها تمتد لمناطق جديدة مثل الشرق الأقصى وأوروبا والعديد من هذه الدول تعمل حالياً على تطبيق الإصلاحات التنظيمية والقانونية الملائمة التي من شأنها تسهيل عملية توفير منتجات التمويل الإسلامي.

بالنظر إلى هذا التطور، فمن المتوقع أن يتزايد نمو قطاع التمويل الإسلامي بخطى أسرع. ومن أجل المحافظة على النمو المستقبلي لقطاع وصناعة التمويل الإسلامي ودعم هذا النمو، فمن الأهمية بمكان أن يعمل قطاع التمويل الإسلامي على تطوير الكوادر والخبرات المطلوبة بهدف التشجيع على الابتكار ودفع أداء القطاع إلى آفاق أوسع. تعد ماليزيا والمملكة المتحدة وأستراليا من الدول التي تتميز بشكل ملحوظ في مجال التعليم والتدريب الخاص بالتمويل الإسلامي. وفي هذه الأثناء، لا تزال دول أخرى مثل الهند واندونيسيا تخطو خطواتها الأولى نحو تطوير المزيد من المؤهلات واسعة النطاق لتلبية الطلب المتزايد على التعليم والتدريب والتوعية في مجال التمويل الإسلامي.


المملكة المتحدة
تقدم المملكة المتحدة خدمات التمويل الإسلامي منذ أكثر من 30 عاماً وتعتبر حالياً الدولة الغربية الوحيدة التي تطور صناعة التمويل الإسلامي بشكل فعال وتأتي أيضاً في طليعة الدول من حيث عدد المؤهلات العلمية المقدمة مقارنة بحجم صناعة التمويل الإسلامي المحلية، حيث إن هناك ما يزيد على 20 مؤسسة تقدم أحد أنواع التعليم أو التدريب في مجال التمويل الإسلامي. يتم تقديم دورات في التمويل الإسلامي من قبل المعهد القانوني للأوراق المالية والاستثمار (CISI) والمعهد القانوني للمحاسبين الإداريين (CIMA) واتحاد المحاسبين الدوليين وكلية كاس للأعمال ومعهد المصرفية الإسلامية والتكافل.

وكذلك تقدم جامعات مرموقة التعليم في مجال التمويل الإسلامي ومنها جامعة بيرمنغهام. ففي عام 2010، إضافة إلى ذلك، فقد تم افتتاح مركز التمويل والأعمال الإسلامي التابع لكلية أستون للأعمال في بيرمنغهام لتطوير المؤهلات العلمية والأبحاث المتقدمة في التمويل الإسلامي.

تهدف كلية جامعة كارديف أيضاً إلى أن تصبح مركز تعليم التمويل الإسلامي في المملكة المتحدة ويأتي هذا بعد أن وافقت الكلية على التعاون مع معهد المصرفية والتمويل الإسلامي بماليزيا (IBFIM) ومركز الدراسات المصرفية والتمويل الإسلامي بالمملكة المتحدة (IBFC UK). تقدم هذه الجامعات درجات علمية مختلفة في مجال التمويل الإسلامي وهي درجات البكالوريوس والماجستير ودبلومات الدراسات العليا ودرجات الدكتوراه.

وتعد هذه الدرجات العلمية مفتاحا لتطوير مؤهلات التمويل الإسلامي في المملكة المتحدة والتي تتراوح من دورات المستوى التمهيدي والمبتدئ إلى مستوى الدراسات العليا وبرامج التطوير المهني المستمر وكذلك برامج فقهاء الشريعة.


فرنسا
بذلت الحكومة الفرنسية جهوداً حثيثة لترويج وتطوير التمويل الإسلامي وجعل فرنسا مركزاً للتمويل الإسلامي في أوروبا. ومواكبةً لهذا الطموح، هناك عدد من المؤسسات التي تقدم برامج التمويل الإسلامي في فرنسا ومنها كلية ريمس للإدارة وجامعة باريس-دوفين وجرينوبل والمعهد الفرنسي للتمويل الإسلامي والقائمة تطول. وكانت كلية ريمس للإدارة في طليعة هذه المؤسسات بتقديم أول شهادة في التمويل الإسلامي بعنوان «المصرفية والتمويل الإسلامي».

يتمثل الهدف من ذلك في الاستجابة للاهتمام المتزايد بالتمويل الإسلامي عن طريق تزويد المهنيين والطلاب بإمكانية دراسة كيفية آلية عمل البنوك وأسواق المال الإسلامية.


ألمانيا
تحرص العديد من المؤسسات على الاهتمام بتطوير صناعة التمويل الإسلامي بشكل أكبر في ألمانيا ليس فقط كجزء من مبادرة سياسة الاندماج الاجتماعي والمالي بل أيضا لجذب المزيد من الاستثمارات وتشجيع التعاون التجاري والمالي مع الدول الإسلامية. تقدم جامعة هوشول بريمن للعلوم التطبيقية حالياً شهادة ماجستير إدارة الأعمال الدولية التي يستطيع فيها الطلاب اختيار دراسة التمويل الإسلامي العالمي في جامعة تون عبد الرزاق في كوالالمبور بماليزيا.


الولايات المتحدة
تمتلك الولايات المتحدة أكبر نظام مالي في العالم وأكثرها تطوراً والذي استفاد على مدار عقود من النمو الاقتصادي وتحرير النظام المالي. ومع ذلك، لا يزال يعتبر التمويل الإسلامي مجالاً متخصصاً في الولايات المتحدة. يظل التمويل الإسلامي حديث النشأة إلى حد بعيد حيث يظهر إقبال ضئيل في الولايات المتحدة على المنتجات والخدمات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. وبالرغم من هذا يمثل التمويل الإسلامي بدائل مالية فريدة يدعمها الطلب الهائل والمتنامي.

من المتوقع أن توفر هذه العوامل فرصة نمو للمشاركين الحاليين في السوق بمعدل نمو فوق المتوسط. ومن أجل تنمية النشاط الحالي، فمن الضروري تحقيق التطوير المؤسساتي مقروناً بتوافر الكوادر المتميزة من أصحاب المهارات والحاصلين على التعليم المتخصص.

وفي الوقت الحالي، تقدم جامعة دي باول بشيكاغو المصرفية والتمويل الإسلامي كمقرر اختياري لبعض الدرجات البكالوريوس بينما تقدم جامعة جورج تاون بواشنطن درجة ماجستير في قانون التجارة والاقتصاد الدولي وبها مقرر اختياري في التمويل الإسلامي. ورغم ذلك، لا يزال هناك عدم تيقن واضح عما إذا كانت تلك المبادرات سوف تثير كثيراً من الاهتمام أو الرغبة لدى الحكومة والأسواق المالية في السنوات المقبلة.

فيما تقدم جامعة هارفارد العريقة دراسات متخصصة فى التمويل الاسلامى ولديها كورس علمى معروف بعنوان «برنامج التمويل الإسلامي IFP Islamic Finance Project».


استراليا
لا يزال التمويل الإسلامي صناعة وليدة في أستراليا ولكنه يتمتع بإمكانات هائلة للتطور مدعوماً بالاقتصاد المحلي والسوق المالي الضخم والاستقرار السياسي والموقع الجغرافي.

إن أحد التحديات الواجب التغلب عليها هو غياب الوعي بمنتجات التمويل الإسلامي ومبادئه.

ولمواجهة هذا التحدي، بذلت المؤسسات التعليمية وجهات التجارة والاستثمار الحكومية باستراليا جهوداً جديرة بالثناء لترويج قطاع التمويل الإسلامي. تقدم العديد من الجامعات حالياً مواد دراسية حول المصرفية والتمويل الإسلامي كجزء من درجة البكالوريوس في التجارة/ المحاسبة/ التمويل ومن بين هذه الجامعات جامعة جريفث وجامعة ملبورن وجامعة موناش.

وكذلك بدأت جامعة لاتروب في تقديم درجة الماجستير لاول مرة في استراليا في المصرفية والتمويل الإسلامي وماجستير التحليل المالي (التمويل الإسلامي).


ماليزيا
باعتبارها واحدة من القوى الدافعة في التمويل الإسلامي العالمي، بدأت ماليزيا بوضع خطط تعزيز المواهب وتطوير البحوث كجزء من المخطط الرئيسي للخطة العشرية للقطاع المالي الماليزي، والتي وضعت في عام 2001 لتحسين رأس المال البشري والمجالات البحثية للصناعة المالية في الدولة. وعلى مر السنين، شهد قطاع التمويل الإسلامي في إنشاء معهد المصرفية والتمويل الإسلامي بماليزيا والمعروف اختصارا باسم (IBFIM) وذلك في عام 2001، والمركز الدولي للتعليم في التمويل الإسلامي والمعروف اختصارا باسم ( انسيف ) وذلك في عام 2006، والأكاديمية الدولية للأبحاث الشرعية في التمويل الإسلامي والمعروف اختصارا باسم (اسرا) وذلك في عام 2008، وعلى سبيل المثال لا الحصر.

فقد تأسست (انسيف) لتوفير جودة التعليم وخلق الوعي في مجال التمويل الإسلامي من خلال تعزيز المعرفة في العلوم المالية الإسلامية. وفي الوقت نفسه، وقد تم تأسيس (اسرا) إلى تشجيع البحوث التطبيقية في مجال الشريعة الإسلامية والتمويل الإسلامي.

يشار إلى ان العديد من الجامعات الحكومية في جميع أنحاء ماليزيا تقدم أيضا برامج البكالوريوس والدراسات العليا في مجال التمويل الإسلامي.


الشرق الأوسط
منطقة الشرق الأوسط هي موطن لعدد كبير من المؤسسات التي تقدم مجموعة واسعة من البرامج الجامعية والدراسات العليا في مختلف المجالات.

ومع ذلك، من حيث مؤهلات التمويل الإسلامي، فإن المنطقة حتى الآن تعمل على تطوير ما يلزم من شهادات رفيعة المستوى في مجال التمويل الإسلامي و التي تستحق اهتماما كبيرا من جانب المجتمع الدولي.معظم المؤهلات المخصصة متركزة في جانب الدبلومات والدرجات الجامعية في أحسن الأحوال نظرا لنقص الخبرات ورأس المال البشري في هذا المجال بالذات.

ومع ذلك، وبالنظر إلى قوة وجود التمويل الإسلامي في المنطقة، فإننا نتوقع أن الوضع سيتغير في المستقبل القريب.

بشكل عام، وبالنظر إلى أن تنمية رأس المال البشري والتعليم والتدريب في قطاع المصرفية والتمويل الإسلامي والتي بدأت تنتشر في مختلف البلدان بما يتماشى مع النمو في هذه الصناعة وتطويرها، فانه لا تزال هناك حاجة للتأكد من نوعية ومدى صلة البرامج التعليمية بالصناعة المالية الإسلامية والاعتراف العالمي للبرامج التعليمية في التمويل الإسلامي. وفي هذا الصدد، تم تأسيس جمعية للتقدم في التمويل الإسلامي في ابريل 2011 بمنحة قيمتها 3.17 مليون رينجت مقدمة من الحكومة الماليزية لتكون هيئة الاعتماد الرئيسي لبرامج التمويل الإسلامي في جميع أنحاء العالم.

وسوف تقوم المنظمة بالتعاون مع هيئات الاعتماد الدولية لوضع المعايير والمناهج الدراسية لمؤسسات التعليم العالي في ماليزيا.

وأشار التقرير الى انه لضمان تكامل التمويل الإسلامي في القطاع المالي العالمي، بدلا من تهميشها من الأسواق المالية الرئيسية، فان تثقيف الجمهور وزيادة الوعي في السوق هو خطوة كبيرة نحو تحقيق هذا الهدف.

وبصرف النظر عن برامج التعليم الرسمي، فانه من المطلوب زيادة التوعية و التعليم بشكل أكثر كثافة على المنتجات والخدمات الإسلامية من قبل المنظمين واللاعبين في السوق على حد سواء، وذلك لتكبير المنفعة العامة وبناء فهم أفضل لصناعة التمويل الإسلامي. وفي الواقع، ينبغي أن تمتد هذه المبادرات على مستوى المدارس الثانوية وذلك لإرساء أساس متين للمعرفة لنظام التمويل الإسلامي.


مقترحات لتعزيز
المعرفة المالية الإسلامية

ذكر تقرير «بيتك» انه يمكن تعزيز المعرفة المالية الإسلامية بالمقترحات التي يدعمها برنامج موهبة التنمية الشاملة، مثل:
• تعزيز المعايير التعليمية واعتماد البرامج المالية الإسلامية
• دعم استحداث برامج تدريبية منظمة لتسهيل فهم خصوصيات التمويل الإسلامي
• تقديم برامج تدريبية متخصصة لإعداد الخريجين لشغل وظائف متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية في التمويل الإسلامي.

نقلا عن وكالات أنباء - منها جريدة الرأي الكويتية - تاريخ النشر : 15 / 5 / 2012م
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05-19-2012, 04:16 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Lightbulb مسؤولة: ليبيا توافق على قانون للمعاملات المصرفية الإسلامية

مسؤولة: ليبيا توافق على قانون للمعاملات المصرفية الإسلامية

Thu May 17, 2012 5:59pm GMT




طرابلس (رويترز) - قالت سلوى الدغيلي عضو اللجنة القانونية بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي يوم الخميس إن المجلس وافق على قانون للمعاملات المصرفية الإسلامية سيدخل المعاملات التي تلتزم بأحكام الشريعة الإسلامية إلى القطاع المصرفي في البلاد.


وقال محافظ مصرف ليبيا المركزي إن ليبيا تعمل على تعديل قوانينها المصرفية لاجتذاب الاستثمارات الأجنبية وتحفيز قطاعها الخاص في أعقاب الثورة التي أطاحت بمعمر القذافي العام الماضي.


وقال رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل في أكتوبر تشرين الأول إن حكام ليبيا الجدد يعملون لإدخال نظام مصرفي إسلامي. ورفع البنك المركزي مقترحا بهذا الشأن الي المجلس الانتقالي لاقراره في الأشهر القليلة السابقة.


وقالت الدغيلي لرويترز إن المجلس تبنى مقترح البنك المركزي المتعلق بالمعاملات المصرفية الإسلامية مضيفة أن الأمر متروك الان للبنك المركزي لاعلان القانون.


ويسعى البنك المركزي لتحديث قانون البنوك لعام 2005 وهو أول قانون يسمح للبنوك الأجنبية بالعمل في ليبيا.
(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية- تحرير وجدي الالفي)

نقلا عن أخبار رويترز - تاريخ النشر : 17 / 5 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 06-21-2012, 01:24 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Thumbs up فوز مرسي يعزز فرص نمو الصيرفة الإسلامية في مصر

فوز مرسي يعزز فرص نمو الصيرفة الإسلامية في مصر

الخميس، 21 حزيران 2012 00:52






السبيل - وكالات

اعتبر مصرفيون نجاح مرشح حزب الحرية والعدالة محمد مرسي في جولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية المصرية -المزمع الإعلان عنها بشكل رسمي اليوم الخميس- دفعة قوية لخلق بنوك إسلامية بجوار التقليدية وتشريعات تسمح بالصكوك وغيرها من الأدوات الإسلامية، الهادفة إلى جذب الأموال والاعتماد على الداخل قبل الخارج.

وقالت المصادر إنه في حالة حسم مرسي سباق الرئاسة -الذي صبت المؤشرات الأولية لجولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية في صالحه- فمن المقرر إجراء تعديلات تعزز من استقلالية المركزي، وتبني مشروع لتعديل قانون البنوك، الذي قدمه حزب الحرية والعدالة قبل أسبوع من حل مجلس الشعب، وفقاً لجريدة «الشرق الأوسط».

ويركز القانون -الذي قدمه الحزب الذي يترأسه مرسي- على تعزيز استقلالية البنك المركزي، وتحصين المحافظ ونائبيه من الإقالة والعزل، وإشرافه على جميع البنوك العاملة في مصر، وتحديد الحد الأدنى لرأسمال المركزي بـ4 مليارات جنيه؛ ما يعادل 662 مليون دولار بدلا من مليار جنيه، ما يعادل 165 مليون دولار، والبنوك بملياري جنيه ما يعادل 331 مليون دولار بدلا من 500 مليون جنيه، ما يعادل 83 مليون دولار، وزيادة الحد الأدنى بفروع البنوك الأجنبية من 50 إلى 300 مليون دولار، واستبعاد العاملين في القطاع من عضوية المركزي، وهو ما حدث في تعديل المركزي الأخير في ما عرف بـ»تعارض المصالح».

وقال الخبير المصرفي أحمد آدم» «إن التعديلات المقترحة في مشروع قانون الحرية والعدالة ستساعد رئيس مصر المقبل في تعديل الموقف المالي للاقتصاد المحلي، وبخاصة في ما يتعلق بزيادة رؤوس أموال البنوك؛ وهو ما يوفر سيولة كبيرة تمتلك البنوك ضخها بشكل سريع في شريان الاقتصاد».

ويشجع آدم الاتجاه على زيادة عدد البنوك الإسلامية في السوق المصرية، وهو ما يتبناه مرشح الحرية والعدالة؛ لما تحققه من فوائد للاقتصاد المصري، أقلها ضخ رؤوس أموال جديدة من خلال تلك الرخص، كما أن البنوك -خاصة العالمية منها- قادرة على جذب أموال واستثمارات جديدة.
يذكر أن نشاط الصَيْرفة الإسلامية يقل عن 4 في المئة في السوق المصرية، ويقتصر على تعاملات بنكي «فيصل الإسلامي»، و»البركة» بشكل أساسي، مع وجود فروع للتعاملات الإسلامية في عدد من البنوك التجارية.

وطالب آدم بإصدار 3 رخص جديدة لبنوك إسلامية؛ للإسهام في تحسين قانون البنوك الذي يحتاج إلى تعديل، بما يسمح للبنوك الإسلامية بالعمل بالحرية، بالاستفادة من المناخ العام بفوز التيار الإسلامي في معظم الانتخابات التي أجريت في مصر الأيام الماضية. وأشار آدم إلى أن التعديل يجب أن يتضمن تعريفا للمصارف الإسلامية، ونظامها الأساسي، وتشكل لجنة بقرار مجلس الوزراء، لتأسيس هيئة شرعية تضمن توافق عمل تلك البنوك مع أحكام الشريعة الإسلامية، وتتولى الرقابة على المصارف الإسلامية ويمكن إلحاق الهيئة بالأزهر الشريف، ويكون لها صلاحيات السماح بطرح منتجات جديدة.

في السياق ذاته، اعتبر أحمد سليم الخبير المصرفي أن نجاح مرسي سيزيد من فرص نشاط البنوك الإسلامية، وبخاصة مع وجود تجارب ناجحة في الدول التي طبقت ذلك النموذج، «فمن الممكن أن نبدأ من حيث انتهى الآخرون، وبخاصة أن تلك البنوك قد تسهل في جذب أموال جديدة؛ من خلال آليات مستحدثة في السوق مثل الصكوك».

ورجح مسؤول مصرفي رفيع المستوى تحسن التصنيف الائتماني للبنوك المصرية، التي شهدت تراجعا كبيرا خلال الفترة الماضية، خصوصا أن كفاءة السوق، أو السيولة الخاصة بالأدوات الحالي ما تزال جيدة التقييم».

وترى بسنت فهمي -مستشارة سابقة لرئيس بنك «البركة»- أن التعديلات المقترحة على قانون البنوك من قبل حزب الحرية والعدالة جيدة جدا، وتتوافق مع المعايير والمتطلبات العالمية، وتحديدا مقررات «بازل 3» التي تحتاج إلى رفع رؤوس أموال البنوك والسيولة إلى مستويات مرتفعة؛ مما يدعم تلافي حدوث مشكلات ممكنة قد تطيح بالجهاز المصرفي المحلي على غرار المشكلات التي تواجه البنوك في بعض دول أوروبا، مثل إسبانيا التي تبحث حاليا في تكليف البنوك بزيادة رؤوس أموالها؛ للتغلب على المشكلات التي تواجهها حاليا.

وتوقعت فهمي أن تتراوح حصة البنوك الإسلامية بالسوق المحلية ما بين 30 إلى 35 في المئة خلال السنوات الـ5 المقبلة.


نقلا عن صحيفة السبيل - وكالات - تاريخ النشر : الخميس 21 / 6 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 07-03-2012, 03:24 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Lightbulb بنوك إسلامية بالبحرين تتجه للاندماج

بنوك إسلامية بالبحرين تتجه للاندماج
الثلاثاء 3 يوليو 2012 الأنباء

أعلنت ثلاثة مصارف إسلامية استثمارية بالبحرين أمس الأول أنها اتفقت على الاندماج فيما بينها للمنافسة بشكل أحسن في سوق مجزأ بشكل كبير، وأشارت بنوك كابيفست وإيلاف وبيت إدارة المال إلى أنها تطمح لميلاد مصرف يصل إجمالي أصوله إلى 400 مليون دولار حسب بيان للأطراف الثلاثة.
وقال عيسى حبيب نائب رئيس مجلس إدارة بنك إيلاف إن المصرف الذي سيتمخض عن عملية الاندماج سيكون قادرا على الفوز بمشاريع كبيرة مستفيدا من وجود تنوع في أصوله وعوائده، واعتبر حبيب أن هدف العملية هو إنشاء مؤسسة مصرفية قوية بوسعها المنافسة في سوق متغير.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية في البحرين أن اتفاق المصارف الثلاثة على الاندماج بحاجة لموافقة من البنك المركزي البحريني ووزارة الصناعة والتجارة.

وتعد البحرين مركزا أساسيا لقطاع الصيرفة الإسلامية في منطقة الخليج العربي، غير أن الاحتجاجات التي شهدتها البلاد ولا تزال منذ أكثر من 16 شهرا أضرت بالسمعة الاقتصادية للمملكة، وقد ضغط البنك المركزي البحريني العام الماضي باتجاه إحداث اندماجات بين المصارف الإسلامية لتقوية وضعها المالي.

وقد فشل مسعى سابق لاندماج مصرفين في البحرين هما بنك البحرين الإسلامي وبنك السلام، حيث أعلن في فبراير الماضي أن الطرفين عجزا عن الاتفاق على بنود عملية الاندماج، ويرى محللون أنه من الأجدى لمصارف البحرين ـ بحكم صغر حجمها ـ أن تتوحد لتستطيع مجاراة المصارف الأجنبية المنافسة.

نقلا عن جريدة الأنباء الكويتية - تاريخ النشر : 3 / 7 / 2012م .
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-11-2012, 12:39 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
افتراضي

«التسويق الإسلامي» محور أبحاث طلبة الأكاديمية البحرية بالإسكندرية




نشر فى : الثلاثاء 10 يوليو 2012 - 2:20 م
آخر تحديث : الثلاثاء 10 يوليو 2012 - 2:20 م





عصام عامر أصبحت مواضيع الاقتصاد الإسلامي وعناوينها، حاضرة بقوة في أبحاث طلبة الجامعة ودراسات خبراء الاقتصاد، فقد أعد طلبة قسم التسويق بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية، مشاريع تخرجهم التي نوقشت أمس الاثنين، في احتفال القسم عن موضوعات «التسويق الإسلامي، والسياسي، وشبكات التواصل الاجتماعي»، بالإضافة لتسويق المهارات الشخصية للفرد.


كما حرر وأعد الطلبة مجلة شبابية بعنوان «أنا التغيير»، شملت استطلاع رأي عن الصورة الذهنية لثلاثة أحزاب سياسية مُمثلة لتيارات الإسلام السياسي «الحرية والعدالة» والتيار الليبرالي «الوفد»، وتيار الثورة «قائمة الثورة مستمرة».


وشارك في المناقشة كبار الشخصيات من رجال الأعمال وممثلين عن الأحزاب السياسية، وعدد من الأكاديميين بقسم التسويق، بحضور رئيس مركز دعم اتخاذ القرار السابق بمجلس الوزراء هاني محمود، والذي يشغل الآن منصب مستشار وزير الاتصالات، هذا بالإضافة إلي لفيف من الأساتذة الجامعيين وأعضاء هيئة التدريس.

نقلا عن صحيفة الشروق المصرية - تاريخ النشر : 10 / 7 / 2012م .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 03:04 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع الآراء المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي أصحاب ومالكي الموقع