العودة   الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي .. نحو طرح أصيل .. لتميز دائـــم > منتدى الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي > قسم ( المناقشات الفكرية في الأمور الاقتصادية الإسلامية ) > قسم ( كشف الشبهات المثارة حول الاقتصاد الإسلامي ودحضها )

نسيت كلمة السر
 

قسم ( كشف الشبهات المثارة حول الاقتصاد الإسلامي ودحضها ) يتم هنا إيراد بعض الشبه المثارة حول الاقتصاد الإسلامي والرد عليها من قبل جميع الأعضاء .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-27-2009, 10:14 PM
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متصل
مدير المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 2,695
Exclamation شبهة جديدة / حجم سوقنا المالي لا يحتمل مصارف إسلامية !!

حجم سوقنا المالي لا يحتمل مصارف إسلامية !!

عبارات لربما خرجت من محافظ أو وزير أو حكومة .. تقول فيها :

حجم سوقنا المالي لا يحتمل مصارف إسلامية !! والبلد لا يوجد فيه ولا مصرف إسلامي !!

أخشى أن تكون شماعة يعلق عليها كل شيء ..

فما هو الضابط والمعيار وكيف يتسنى لنا معرفة ذلك ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-28-2009, 01:03 AM
بشر محمد موفق بشر محمد موفق غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 747
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى بشر محمد موفق
افتراضي

أظن أنه لا يقول هذا من كان يملك أدنى مراتب العلم بأبجديات السوق الاقتصادية والواقع المالي للاقتصاديات المحلية والعالمية..
فإن أي سوق تتسع لبنكِ تقليدي..فهي بالضرورة تتسع للمصرف الإسلامي..
بل أزيد على ذلك.. بأن أي سوق تعجر عن دخوله البنوك التقليدية .. فإن المصارف الإسلامية هي الأوكسجين الذي تستنشقه الوحدات الاقتصادية.. الفردية والمؤسسية..
إلا إذا كابر من كابر .. خصوصاً ممن يقبضون معاشاتهم الباهظة لقاء هذه التصريحات المدفوعة مسبَقاً.. تماما مثل هاتف الشارع الذي تضع فيه قروشاً بسيطة فيتكلم مباشرة!!
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-28-2009, 01:43 AM
حمزة شودار حمزة شودار غير متصل
مـسـتـشـار
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الجزائر
المشاركات: 700
افتراضي

أعتقد أن العبارة تكررت مرتين الأسبوع الماضي، الأولى جاءت من مسؤول في القطاع المصرفي العُماني والثانية أتت من مسؤول القطاع المصرفي المغربي.
وكلا البلدين لحد الساعة لم يفتتح بهما أي بنك إسلامي.
لا أدري لما تسع السوق المالية والمصرفية كل تلك البنوك التقليدية الربوية، وتضيق ببنك إسلامي واحد.
إنه العنت لا أكثر.
أعتقد أن السوق المالية والمصرفية تسع البنوك الإسلامية خاصة في هذين البلدين أكثر من البنوك التقليدية. لأن الطلب عليها من المجتمع كبير ومتزايد.

ولاحظوا أن العمانيين أصبحت وجهتهم البنوك الاماراتية لوضع ودائعهم المصرفية في البنوك الإسلامية هناك.
__________________
نحن قوم أعزنا الله بالإسلام...فإذا ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-28-2009, 02:08 AM
بشر محمد موفق بشر محمد موفق غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 747
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى بشر محمد موفق
افتراضي

كلام جميل.. أشكرك أخي حمزة..
بالنسبة لعمان تحديداً:
بدأ أحد البنوك الإسلامية بإجراءات الشروط القانونية..
وعندما استوفاها تم إغلاق الدُّرْج على ملف الموافقة هذا البنك الإسلامي..
والذي فعل ذؤلك هو مالك أحد أهم البنوك الربوية المحاربة لله ورسوله..
وقد لاحظوا توجه الإخوة العمانيين إلى البنوك الإسلامية الإماراتية.. مما جعلهم متأكدين أن فتح أي بنك إسلامي يعني سحبَ البساط من تحت أقدام البنوك الربوية..
ولذا قرروا إيقاف الترخيص..
وهذا من المؤسف..
لكن من عايش السياسات العمانية المختلفة.. فإنه يجدها متسقة مع بعضها..
سواء بالنسبة لدراسة الشريعة الإسلامية السنية للطلاب.. والاتفاقيات مع أكبر الجامعات الخليجية وخصوصا الحكومية على عدم قبول اي طالب عماني في تخصص الشريعة بالتحديد..
وكذلك توهات وزارة الأوقاف العمانية خصوصا في ظل المفتي الحالي..
وكذلك أمور أخرى يعرفها من يعرفها..
وإنا لله وإنا إليه راجعون..
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-28-2009, 02:12 AM
جمال الأبعج - رحمه الله جمال الأبعج - رحمه الله غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: جمهورية مصر العربية
المشاركات: 909
Arrow تعقيب

السبب بإيجاز لأن القائمين على البنوك الربوية تتلمذوا على يد الفكر الغربي ونهلوا منه حتى الثمالة، ويدركون جيدا أن المصارف الإسلامية مطلب شعبي ملح، ومن ثم فإنهم يخشون أن تسحب البساط من تحت أقدامهم.
المصارف الإسلامية مؤسسات اقتصادية من مهامها التمويل والاستثمار ..، وطالما أن السوق يتطلب ذلك، فهو بحاجة إلى بنوك أو مصارف تؤدي الغرض بكفاءة وهذا الشرط تشبعه المصارف الإسلامية.
اعترف الغرب بكفاءة العمل المصرفي الإسلامي.. لهذا فإن من يرفض قيام مصارف إسلامية في هذا الوقت يغرد خارج السرب..!!
__________________
عن الإمام مالك - رحمه الله - قال :
" لن يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها ".
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-28-2009, 02:13 AM
بشر محمد موفق بشر محمد موفق غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 747
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى بشر محمد موفق
افتراضي

نعم وللأسف..
فالوالاء للمصلحة الشخصية هو أكبر مدمر ومخرب لمقدرات الشعوب..
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-12-2010, 06:52 PM
الصورة الرمزية ISEGS
ISEGS ISEGS غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 729
Arrow خبير: لا مبرر في منع الترخيص لعمل البنوك الإسلامية بالمغرب

كانت الأقل تضررا من الأزمة الاقتصادية
خبير: لا مبرر في منع الترخيص لعمل البنوك الإسلامية بالمغرب

جريدة الشرق القطرية / 12-9-2010


أكد خبير مغربي أن كل الحجج والذرائع، التي يتم التعلل بها لمنع الترخيص للمصارف الإسلامية في المغرب، قد سقطت بالنظر إلى تجربة جميع الدول التي اعتمدت النظام البنكي المزدوج، والتي لم تعرف فيها البنوك التقليدية أي أزمة بسبب المصارف الإسلامية.

وأكد أن ذلك يتطلب من الجهات المعنية في المغرب ضرورة مراجعة الموقف وإعادة النظر في المنطق المتردد الذي حكم تعاملها مع هذا الملف، وأن يكون الضابط المتحكم في القرار هو المصلحة الاقتصادية، التي يمكن أن تأتي من وراء اعتماد هذه المصارف؛ بعيدا عن أي حساسيات أو خلفيات ضيقة.

وأوضح الخبير المغربي بلال التليدي في مقال له بصحيفة "التجديد" المغربية أن التقرير الصادر عن صندوق النقد الدولي بخصوص المصارف الإسلامية وطبيعة النظام البنكي، الذي تعتمده، يقدم حقائق موضوعية تتطلب من الجهات المسؤولة أن تأخذها بعين الاعتبار، وأن ترتب عليها إجراءات عملية يكون لها كامل الإرادة السياسية لتنزيلها، ما دام الذي يتحصل من ورائها في صالح التنمية الاقتصادية للوطن.

وأضاف: "لأول مرة، يصدر تقرير من صندوق النقد الدولي يشيد بتجربة المصارف الإسلامية، ويعتبر أنها كانت الأقل تضرراً من الأزمة الاقتصادية بسبب عدم دخولها في أعمال ذات مخاطرة. وهي شهادة ثقيلة من مؤسسة مالية دولية ليس لها أي مصلحة في الثناء على هذه التجربة إلا إقرار الواقع كما هو".

واستغرب التليدي بقاء المغرب "نشازاً" في إصراره على عدم الترخيص للمصارف الإسلامية، وقال بأن أمام الجهات المعنية اليوم ثلاث حقائق مهمة تتطلب أن تؤخذ بعين الاعتبار، وأن تساهم في تبديد منطق التردد والحساسية الذي يطبعها في التعاطي مع هذا الملف: الحقيقة الأولى، أن تجربة المصارف الإسلامية تعرفها أغلب الدول العربية والإسلامية، بل إنها موجودة في دول آسيا وفي شمال إفريقيا ودول إفريقيا جنوب الصحراء، والحقيقة الثانية وتتعلق بالمردودية والنجاعة التي تحققها هذه المصارف، فبشهادة صندوق النقد الدولي، هذه المصارف كانت الأقل تضررا من الأزمة الاقتصادية، والحقيقة الثالثة تواجدها بكثافة في الدول الأوروبية وبخاصة فرنسا وبريطانيا، مع ما تحمله هذه الدول من حساسية من أي موضوع له صلة بالإسلام"، على حد تعبيره.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-12-2010, 08:57 PM
الصورة الرمزية okasha
okasha okasha غير متصل
مشرف قسم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: gaza , palestine
المشاركات: 975
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى okasha
افتراضي البنوك الاسلامية ستزحف وتنتشر باذن الله

أود أن اطمئن احبائي أن البنوك الاسلامية ستزحف وتنتشر في ربوع العالمين لان هذا وعد الله سبحانه وتعالى وأن ما يحدث من منع هو تخوف من البنوك الاسلامية على المصالح الشخصية التي ستضيع منهم
__________________
أخوكم
د. أحمد عكاشة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بيت التمويل الكويتي يقدم حلولا مالية اسلامية يقبل العالم على تطبيقها بدرالربابة قسم ( الأخبار اليومية للمؤسسات المالية الإسلامية في العالم ) 8 12-02-2007 12:40 PM
بنك فرنسي ينوي افتتاح مصارف إسلامية بدرالربابة قسم ( الأخبار اليومية للمؤسسات المالية الإسلامية في العالم ) 5 06-17-2007 07:00 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 09:28 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع الآراء المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي أصحاب ومالكي الموقع